الرجاء الإختيار
العنوان القائمة

إثر الحادث الذي حصل مع الكتيبة الفنلندية التابعة لقوة الأمم المتّحدة المؤقتة في لبنان يوم 22/12/2021

الخط + - Bookmark and Share
إثر الحادث الذي حصل مع الكتيبة الفنلندية التابعة لقوة الأمم المتّحدة المؤقتة في لبنان يوم 22/12/2021، تواصل رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي مع وزير الخارجية والمغتربين الدكتور عبدالله بو حبيب للبحث بهذه المسألة. وعلى ضوء هذا الإتّصال، أصدرت وزارة الخارجية والمغتربين البيان التالي: تأسف وزارة الخارجية والمغتربين للحادث الذي حصل مع الكتيبة الفنلندية في قوة الأمم المتّحدة المؤقتة في لبنان. وبإنتظار التحقيقات حول هذه الحادثة، تؤكّد الوزارة عدم قبول أي شكل من أشكال التعدّي على قوات اليونيفيل، وتشدّد على سلامة وأمن عناصرها وآلياتهم. وإذ تعرب الوزارة عن أسفها للمشاهد التي تناقلتها وسائل التواصل الإجتماعي، وتجدّد حرصها على سلامة اليونيفيل ولا سيّما الكتيبة الفنلندية التي هي من القوات المستمرّة في الخدمة في جنوب لبنان منذ سنوات عديدة والتي لا تزال تلعب دورًا مهمًّا في حفظ أمن وإستقرار الجنوب اللبناني. وفي هذا المجال، يثمّن لبنان دور اليونيفيل عامّةً، والكتيبة الفنلندية خاصّةً، ويقدّر أبناؤه الدور الذي تلعبه هذه الكتيبة ضمن القوات الدولية. ويؤكّد على العلاقة التي تربطه بفنلندا وكافة الدول المشاركة بعمليات حفظ السلام ويثمّن الجهود التي تذلتها حفاظا على الأمن والاستقرار على حدوده الجنوبية. ويجدد في الختام التزام لبنان المستمر بالقرارات الدولية ذات الصلة لا سيما القرار ١٧٠١.
آخر تحديث في تاريخ  27/12/2021 - 05:32 م
جميع الحقوق محفوظة وزارة الخارجية والمغتربين - لبنان ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع