الرجاء الإختيار
العنوان القائمة

باسيل التقى سفيري أميركا وروسيا وعرض قضية المفقودين مع الصليب الأحمر

الخط + - Bookmark and Share
  • DSC_8052
  • DSC_8037 - Copy
  • DSC_8042
19/10/2017
.


دونالد ترامب فيما يخصّ الشرق الأوسط وايران في المرحلة المقبلة الروسي والتقى الوزير باسيل السفير الروسي لدى لبنان الكسندر زاسبكين الذي قال بعد اللقاء: "بحثنا في التطورات التي تجري في المنطقة، خصوصا الجهود المبذولة من اجل التطبيع في سوريا. وفي ضوء النجاحات في مجال مكافحة الارهاب. والمطلوب هو تطوير العملية السياسية، لهذا يجب تطوير وتنشيط الحوار الوطني السوري بمشاركة جميع فئات ومكوّنات المجتمع. ونحن نعمل .لأجل ذلك مع السلطات السورية والأمم المتحدة والجميع قادرعلى المساهمة الايجابية سئل : شاركتم في الاجتماع الذي حصل مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون حول النزوح السوري، ما هي رؤيتكم لحلّ هذه الازمة؟ أجاب: هناك موقف موحّد للمجتمع الدولي في بعض النقاط الاساسية، وضرورة العودة للنازحين الى الوطن، وما يهمّه هو كيفية ترتيب هذه العودة. ونحن الآن نركّز على التطبيع مع سوريا، لذلك كلما سنحت الفرصة يجب تركيز الجهود لتحريك عملية العودة اليها. وأظن انه علينا العمل في هذا الاطار لايجاد آلية لاتخاذ الاجراءات المناسبة انطلاقا من مبادىء العودة المعترف بها دوليا، ويجب الاستعجال ونحن متفقون مع الموقف اللبناني فيما يتعلّق بالاعباء الكبيرة التي يتكبّدها والتي تُشكل حالة من الممكن ان تنفجر قريباً، ما يؤكد ان هذه القضية ملحة جدّاً. وردا على سؤال حول ما اذا كانت مسألة الاستعجال في عودة النازحين متفق عليها من قبل كل الدول في مجلس الامن، قال زاسيبكين : "كما ذكرت هناك اتفاق على المبادئ، لكن بالنسبة للآلية فلكلّ من هذه الدول تقييمها ورأيها.



إذا كان الاعتراف بأنّ الافق غير واضح المعالم للعملية السياسية، على سبيل المثال، فكيف ستتم العودة؟ هذا رأيي. وثمّة رأي آخر الذي جرى التعبير عنه بأنّ العملية السياسية تتطلّب اجراءات كالإنتخابات والاصلاحات الدستورية، وهذا يستلزم وقتا. الا ان هناك في الوقت نفسه، مسار آستانة الذي يسعى الى ايجاد الحلول للقضايا الميدانية وعنوانه .".العام هو تطبيع الاوضاع في سوريا وهذا يعني تنقية الاجواء وترتيب الامور للناس الموجودين في المناطق والنازحين ايضا لذا يجب العمل على هذا الاساس ورداً على سؤال آخر، اعتبر أنّ التفاوض مع الحكومة السورية هو أمر ضروري لكن يجب ان يكون هناك موقف موحّد من ذلك. الصليب الأحمر ثمّ استقبل الوزير باسيل رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر كريستوف مارتان الذي قال بعد اللقاء: "كانت لي فرصة لقاء وزير الخارجية اليوم، وكان النقاش مثيراً ولي الشرف أن أمثل بعثة الصليب الاحمر الدولي واشرح نشاطاتها.



وكان هناك تبادل في وجهات النظر حول المشاكل التي يعانيها لبنان وكيف يمكن للصليب الاحمر الدولي ان يكون شريكاً رئيسيا في دعم المجتمعات المضيفة والنازحين السوريين على حد سواء عبر أنواع مختلفة من المشاريع والمقاربات". وأضاف: "تناولنا بشكل خاص موضوعاً عزيزاً على عقل وقلب الوزير باسيل، ألا وهو حق ذوي المفقودين في معرفة مصير أحبائهم الذين فقدوا اثناء الحرب الاهلية وما نتج عنها من تداعيات على لبنان". الإتحاد العمالي العام كما التقى الوزير باسيل رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر


آخر تحديث في تاريخ 19/10/2017 - 06:27 ص
جميع الحقوق محفوظة وزارة الخارجية والمغتربين - لبنان ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع