الرجاء الإختيار
العنوان القائمة

الوزير باسيل التقى نظيره النمساوي وبحثا في ازمة النازحين

الخط + - Bookmark and Share
25/09/2015
التقى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل نظيره وزير خارجية النمسا سيباستيان كورتز في مبنى الامم المتحدة في نيويورك وجرى بحث التعاون بين البلدين لا سيما في مساعدة لبنان على تحمل اعباء ايواء النازحين وقال كورتز بعد اللقاء: بحثت مع الوزير باسيل في ازمة النازحين السوريين في لبنان وتدفق اعداد من السوريين الى اوروبا اكثر فأكثر، وسبل ايجاد حلول لهذه الازمة لوضع حد لتدفق النزوح الى كل من لبنان ودول الاتحاد الاوروبي. وردا على سؤال حول ما ستعتمده الدول الاوروبية من حلول لمشكلة النزوح اليها ، قال كورتز:ان عدد اللاجئين الى اوروبا في تصاعد مستمر والفرصة الوحيدة امامنا ان نكافح جذوز المشكلة التي دفعت هؤلاء الى اللجوء. واضاف:"يجب اولا محاولة ايجاد حل سلمي لسوريا، وثانيا القيام بكل ما يلزم لمحاربة داعش وكل المجموعات الارهابية، وثالثا هناك حاجة الى المزيد من المساعدات الانسانية في المنطقة لاسيما في سوريا والبلدان المجاورة لها، وحكومتنا قررت مساعدة لبنان وتركيا والاردن وسوريا بشكل اكبر". وردا على سؤال حول ما اذا كانت بلاده تنوي ان تستقبل نازحين سوريين من لبنان قال كورتز: هذا العام نكون قد استقبلنا اكثر من 100 الف لاجئ من سوريا والعراق وافغانستان. وفي معظم الاحيان هؤلاء لا يأتون مباشرة من سوريا بل من لبنان وبلدان اخرى. والحل لا يكون باستقبال المزيد من اللاجئين بل بمحاربة جذور الازمة، وهذا ما يصب في مصلحتنا كإتحاد اوروبي ولكن ايضا في مصلحة لبنان". الوزير باسيل التقى نظيره النمساوي وبحثا في ازمة النازحين التقى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل نظيره وزير خارجية النمسا سيباستيان كورتز في مبنى الامم المتحدة في نيويورك وجرى بحث التعاون بين البلدين لا سيما في مساعدة لبنان على تحمل اعباء ايواء النازحين وقال كورتز بعد اللقاء: بحثت مع الوزير باسيل في ازمة النازحين السوريين في لبنان وتدفق اعداد من السوريين الى اوروبا اكثر فأكثر، وسبل ايجاد حلول لهذه الازمة لوضع حد لتدفق النزوح الى كل من لبنان ودول الاتحاد الاوروبي. وردا على سؤال حول ما ستعتمده الدول الاوروبية من حلول لمشكلة النزوح اليها ، قال كورتز:ان عدد اللاجئين الى اوروبا في تصاعد مستمر والفرصة الوحيدة امامنا ان نكافح جذوز المشكلة التي دفعت هؤلاء الى اللجوء. واضاف:"يجب اولا محاولة ايجاد حل سلمي لسوريا، وثانيا القيام بكل ما يلزم لمحاربة داعش وكل المجموعات الارهابية، وثالثا هناك حاجة الى المزيد من المساعدات الانسانية في المنطقة لاسيما في سوريا والبلدان المجاورة لها، وحكومتنا قررت مساعدة لبنان وتركيا والاردن وسوريا بشكل اكبر". وردا على سؤال حول ما اذا كانت بلاده تنوي ان تستقبل نازحين سوريين من لبنان قال كورتز: هذا العام نكون قد استقبلنا اكثر من 100 الف لاجئ من سوريا والعراق وافغانستان. وفي معظم الاحيان هؤلاء لا يأتون مباشرة من سوريا بل من لبنان وبلدان اخرى. والحل لا يكون باستقبال المزيد من اللاجئين بل بمحاربة جذور الازمة، وهذا ما يصب في مصلحتنا كإتحاد اوروبي ولكن ايضا في مصلحة لبنان".
آخر تحديث في تاريخ 26/09/2015 - 10:58 ص
جميع الحقوق محفوظة وزارة الخارجية والمغتربين - لبنان ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع