الرجاء الإختيار
العنوان القائمة

باسيل عرض مع وستكوت وضع النازحين وتلقّى دعوة للمشاركة في الملتقى الإغترابي الاقتصادي واطلع على مشروع إنشاء مركز رئيسي للأكاديمية العربية للعلوم المصرفية في لبنان

الخط + - Bookmark and Share
  • denmark
  • torbay
  • abouzeki
  • day23
23/10/2015
استقبل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط والجوار الجنوبي في جهاز العمل الخارجي الاوروبي نيك وستكوت والوفد المرافق. بعد اللقاء قال وستكوت: "من دواعي سروري زيارة بيروت للمرة الاولى، كان لي لقاء ومحادثات مثمرة جداً مع الوزير باسيل حول الوضع في لبنان ووضع النازحين السوريين فضلاً عن الوضع في سوريا. تبادلنا خلالها وجهات النظر بشكل مثمر ومنفتح، وجدّدت التأكيد على دعم الإتحاد الأوروبي الكامل للبنان في الظروف الحالية، وناقشنا السبل المتعددة التي يمكن أن يقدّمها الإتحاد الاوروبي." أضاف:" انها الزيارة الاولى للبنان وأتمنى أن أعود اليه قريباً، علماً أنّ بعثة الاتحاد موجودة بشكل دائم وتواصل العمل مع الحكومة اللبنانية، التي نأمل أن تحلّ أزمتها الداخلية بأسرع وقت ممكن". سئل: لديكم النيّة في تقديم المساعدة المالية لتركيا لكي تُبقي النازحين السوريين على أراضيها، هل لديكم المقاربة ذاتها تجاه لبنان؟ أجاب: إنّ لبنان هو مستفيد محتمل من "صندوق مداد الإئتماني" الذي يرمي الى مساعدة ليس فقط النازحين السوريين، إنما أيضاً المجتمعات المضيفة. لذا إنّ بعثتنا سوف تعمل بهذا الاتجاه، علماً ان الصندوق سيقدّم ٥ ملايين يورو. سئل: لكن المشكلة أنّ المساعدات المالية لا تذهب الى الحكومة؟ أجاب: عندما يكون هناك حكومة نعطيها المال. سئل: ولكنك التقيت للتو وزيراً في الحكومة اللبنانية؟ أجاب: نعم هناك حكومة، لكن من الواضح أنّ العمل يكون أسهل مع حكومة.
أبو زكي
كما التقى الوزير باسيل الرئيس التنفيذي لمجموعة الإقتصاد والأعمال رؤوف أبو زكي الذي قال بعد اللقاء:"وجّهنا دعوة الى الوزير باسيل لإلقاء كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر السنوي الذي تنظمه مجموعتنا حول " ملتقى لبنان الاقتصادي: الاقتصاد الاغترابي" برعاية رئيس مجلس النواب نبيه بري، في ١٥ كانون الاول المقبل. وسيُشارك في أعمال المؤتمر عدد من رجال الأعمال اللبنانيين من لبنان والمهجر ومن بعض الدول العربية." أوضح أبو زكي أنّ المؤتمر "سيتناول فضلاً عن موضوع الاغتراب دور المغتربين ليس في لبنان وحسب وكمستثمرين فيه، إنما أيضاً كوسطاء فاعلين في مجال الاستثمار والتصدير مع العالم العربي." سئل: ألا يتعارض هذا المؤتمر مع مؤتمر الطاقة الاغترابية التي تنظمه وزارة الخارجية في شهر أيّار المقبل؟ أجاب: إنّ هذا المؤتمر يُكمل ما تقوم به وزارة الخارجية، وقد أكّدنا للوزير باسيل أنّنا على استعداد لتقديم المساعدة في أي مؤتمر تنظمه الوزارة، لأنّ كلّ هذا يَصْب ضمن هدف واحد ألا وهو تشجيع المغتربين على الاستثمار في لبنان والقيام بما يخدم وطنهم، "فسنونو واحدة لا تعمل ربيع". إنّ الإغتراب يحتاج الى مؤتمرات عدّة وليس الى مؤتمر واحد، وبحثنا مع الوزير باسيل ضرورة أن يكون هناك نشاطات لرجال الاعمال اللبنانيين في أكثر من قطاع وبلد.
وفد مجلس الوحدة الإقتصادية العربية
والتقى الوزير باسيل وفداً ضمّ الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع لجامعة الدول العربية السفير محمد الربيع يرافقه مدير الاكاديمية العربية للعلوم الدكتور عصام زعبلاوي ورئيس جمعية المصارف الدكتور جوزف طربيه. بعد اللقاء قال الربيع: "تشرّفنا اليوم بلقاء وزير الخارجية واطلعناه على إنشاء مركز رئيسي للأكاديمية العربية للعلوم المصرفية (في لبنان) أحد الاتحادات العربية التي تعمل في نطاق مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، وهذه الأكاديمية تعمل على التدريب والتأهيل ومنح درجات الماجستير والدكتوراه للعاملين في قطاع البنوك والمصارف المالية. ونحن اليوم بصدد التعامل مع لبنان الذي له باع طويل حضاري وثقافي في المجال العلمي والاكاديمي. وسنعمل من خلال منظومة تعمل في لبنان وهو الاتحاد العربي للمصارف واتحاد رجال الاعمال العرب ورجال المال والاقتصاد، ونحن سعداء لما لقيناه من ترحيب من الوزير باسيل. ونؤكّد أنّ هذه الاكاديمية ستعمل من أجل تفعيل العمل الاقتصادي العربي المشترك خصوصاً أننا نرى كيف تتشكّل التحالفات على مستوى دول العالم، وكيف نتعامل مع أزمات مالية واقتصادية من دون أن يكون لنا إسهام في زود الاخطار عن دولنا العربية. وهذه الأكاديمية ستعمل على تثقيف العاملين في قطاع المصارف والبنوك. ونؤكّد مرة أخرى أنّ لبنان سيظلّ دائماً منارة للثقافة والعلم بشعبه الحضاري العظيم، وبقيادته التي تتعامل مع كلّ ما يكمل المصالح العربية بعضها البعض". واستقبل الوزير باسيل سفير الدانمارك سيفيند ويفير. وختم نشاطه في قصر بسترس بلقاء مدير المنتدى الاقتصادي العالمي فيليب روزنر ترافقه مديرة الاستراتيجيات في المنتدى هلا حنا.
آخر تحديث في تاريخ 22/10/2015 - 09:41 م
جميع الحقوق محفوظة وزارة الخارجية والمغتربين - لبنان ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع